عربي ودولي

29 جريحا بانفجار أثناء تجمع مؤيد لرئيس الوزراء الإثيوبي

بالحبر السري - لندن

قال مسؤول في الشرطة إن “هجوما بواسطة قنبلة” استهدف تجمعا حاشدا لدعم رئيس الوزراء الإثيوبي أبيي أحمد أدى إلى إصابة 29 شخص الأحد، في أحدث مؤشر الى عدم الاستقرار قبل الانتخابات المقررة في اب/أغسطس.
وقع الانفجار في مدينة أمبو التي تبعد نحو 100 كلم غرب العاصمة أديس أبابا.
وقال أراسا مرداسا، كبير مسؤولي الشرطة في منطقة أوروميا حيث تقع أمبو، وكالة الانباء الرسمية “أسفر الهجوم بقنبلة ضد تجمع مؤيد لابيي عن إصابة 29 شخصا تمت معالجة 28 منهم عادوا إلى منازلهم”.
وتابع اراسا “اعتقلت الشرطة ستة اشخاص يشتبه في ضلوعهم في الهجوم”.
وحدد المجلس الانتخابي لإثيوبيا موعدا للانتخابات الوطنية المهمة في 29 اب/أغسطس.
وتتساءل أحزاب المعارضة ومنظمات المجتمع المدني عن سلمية الانتخابات ومصداقيتها، مشيرة إلى أعمال العنف العرقي المستمرة منذ تعيين ابيي في عام 2018 بعد سنوات من الاحتجاجات المناهضة للحكومة.
تبدأ الحملة رسميا في ايار/مايو.
لم يشارك أبيي في التجمع الذي نظمه مسؤولون في أمبو.

المصدر:القدس العربي.

مقالات ذات صلة