عربي ودولي

محكمة روسية تؤيد حكماً بالسجن ضد المعارض نافالني

بالحبر السري

أيدت محكمة روسية حكما بالسجن حوالي ثلاث سنوات ضد المعارض اليكسي نافالني، رافضة استئنافا قدمه في قضية أثارت إدانة دولية واحتجاجات في مختلف أنحاء البلاد، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.


وكان نافالني قد قدم استئنافا ضد حكم السجن أمام محكمة درجة أقل، بسبب انتهاك شروط الإفراج المشروط، المتعلق بإدانته بالتزوير عام 2014.


ويأتي ذلك رغم حقيقة أنه لم يتمكن من إبلاغ ضباط مراقبة السلوك بالسجن العام الماضي، نظرا لأنه كان يتعين نقله إلى ألمانيا، أثناء إصابته بغيبوبة بعد هجوم بغاز الأعصاب، ثم أقام هناك لعدة أشهر حتى تعافى. وألقي باللوم في الهجوم بشكل واسع على عملاء روس.


وكان زعيم المعارضة الروسي البارز قد حكم عليه بالسجن ثلاث سنوات ونصفا. غير أنه من المتوقع أن يقضي عامين وثمانية أشهر نظرا لأنه قضى عدة أشهر رهن الإقامة الجبرية وفي الاحتجاز.


وعاد نافالني إلى روسيا الشهر الماضي قادما من ألمانيا حيث عولج من تسمم بغاز أعصاب في سيبيريا، في واقعة كادت أن تفقده حياته.

مقالات ذات صلة