عربي ودولي

سلالة «كوفيد ـ 19» الجديدة تجتاح العراق ..

بالحبر السري

تزامناً مع اليوم الأول لتطبيق الحظر الجزئي الذي أقرته اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، أعلنت وزارة الصحة العراقية أن الإصابات بالسلالة الجديدة من فيروس «كوفيد – 19» تمثل أكثر من 50 في المائة من إجمالي الإصابات المسجلة في البلاد، وسجلت يوم أمس 3896 إصابة في حصيلة هي الأكبر منذ أشهر، ما ينذر بموجة شرسة من الإصابات قد تضرب البلاد، وتؤدي إلى انهيار المنظومة الصحية التي تعاني أساسا من الضعف وتردي الخدمات.

وشدد وزير الصحة خلال مؤتمر صحافي عاجل عقده في مقر الوزارة ببغداد، أمس (الخميس)، على أهمية تطبيق قرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية التي تبدأ إجراءاتها مساء الخميس 18 فبراير (شباط) لتطبيق الحظر الصحي من الساعة الثامنة مساءً ولغاية الخامسة فجرا.

وأوضح أن «وزارة الصحة قد أشارت من خلال مؤسساتها الصحية، إلى انتشار واسع للسلالة الجديدة لـ(كوفيد – 19) وأن أكثر من 50 في المائة من الإصابات بالسلالة الجديدة وهي أكثر شدة بين الشباب والأطفال».

وأكد أن «الالتزام بتعليمات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية واتخاذ الإجراءات الوقائية من قبل المواطنين هما السبيل الوحيد للوقاية من الفيروس وتقليل مخاطر مضاعفاته».

وتواجه وزارة الصحة العراقية انتقادات واسعة لعجزها حتى الآن عن استيراد اللقاحات المضادة للفيروس، كما واجهت، أمس، انتقادات مماثلة لقيامها بفرض عقوبات فورية على بعض المواطنين الموجودين في مركز العاصمة وغير الملتزمين بلبس الكمامات الطبية قبل ساعات من فرض حظر التجوال المقرر في الساعة الثامنة مساءً. وتداول ناشطون في مواقع التواصل المختلفة، إيصال غرامة فرض على المواطن جاسم غريب حسين، بقيمة 25 ألف دينار عراقي (نحو 18 دولارا)، يقال إنها أول غرامة تفرض على مواطن عراقي. ولم يسبق أن فرضت السلطات العراقية غرامات مالية على الأشخاص المتجولين في قرارات الحظر التي فرضتها سابقا.

من جانبه، أصدر جهاز الأمن الوطني توجيهات تقضي بمراقبة الأسعار خلال فترة الحظر الصحي التي بدأت أمس وتنتهي بعد نحو أسبوعين.

وذكر جهاز الأمن في بيان أن رئيسه عبد الغني الأسدي «وجه مفارز الجهاز بالتعاون والتنسيق مع فرق وزارة الصحة لمتابعة أسعار المستلزمات الصحية في الصيدليات خلال فترة الحظر بحسب توجيهات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، مشدداً على ضرورة مراقبة أسعار المواد الغذائية تجنبا لاستغلالها من قبل ضعاف النفوس وبالتنسيق مع القوات الأمنية الماسكة». ودعا المواطنين إلى الإبلاغ عن حالات ارتفاع الأسعار والمخالفات عبر الاتصال بالخط الساخن المجاني الخاص بجهاز الأمن الوطني.

مقالات ذات صلة