خبر طازة

صلح عمان توجه عقوبة لمواطن ادعى انه المهدي المنتظر..

بالحبر السري

قضت محكمة صلح جزاء عمان مؤخرا بحبس متهم مدة عام بعد أن زعم أنه “المهدي المنتظر” وأنه “نبي الله”، أثناء وجوده في دائرة ضريبة الدخل والمبيعات .

وأدانت المحكمة المتهم بخمسة تهم هي (إطالة اللسان على أرباب الشرئع، اطالة اللسان على جلالة الملك وحكمت عليه بالحبس سنة، واثارة النعرات الطائفية والحبس مدة سنة، واهانة الشعور الديني والحبس مدة اسبوع واحد، أضافة الى جرم التصرف في محل عمومي تصرف يحدث اخلال بالطمأنينة والحبس مدة اسبوع واحد والرسوم ).

وعملا بأحكام المادة (72) من قانون العقوبات، تم تنفيذ العقوبة الاشد بحق المشتكى عليه لتصبح العقوبة الواجبة التنفيذ بحقه هي الحبس سنة واحدة والرسوم والغرامة 10 دنانير والرسوم محسوبة له مدة التوقيف.

وحسب القرار القابل للاستئناف، ثبت للمحكمة أنه واثناء وجود المشتكى عليه في دائرة ضريبة الدخل، الكائنة في جبل عمان، قام المشتكى عليه بالتحدث عن نفسه أنه “المهدي المنتظر” وأنه “رسول مرسل من الله سبحانه وتعالى”، حيث تم ضبط المشتكى عليه وجرى اصطحابه الى مفرزة الامن الوقائي وسط البلد واثناء التحقيق معه ادعى انه “نبي الله” تعالى المرسل وانه النبي المنتظر، وقد تجرأ بإطالة اللسان على جلالة الملك المعظم، كما كفر منظمي الضبط، وعلى ضوء ذلك نظم الضبط وجرت الملاحقة

مقالات ذات صلة