سوريا ولبنان

..التوقف عن صرف 200 دولار

بالحبر السري

أعلنت نقابة الصرافيين في لبنان وقف العمل بخدمة الـ 200 دولار مقابل بطاقة الهوية، بعد التهافت الكبير على مكاتب الصيرفة، وإقدام المستفيدين على بيع دولاراتهم المعدودة في السوق السوداء، أو تخزينها في المنازل، بدل استخدامها لشراء الاحتياجات الضرورية من غذائية وطبية، ما تسبب في فتح سوق سوداء إضافية.
ويرى خبراء اقتصاديون أن العودة إلى المصارف، ستُبقي الوضع تحت السيطرة، وتضبط حركة الدولار، على شحه بصورة أفضل، حسب ما نقلت صحيفة “الأنباء” الكويتية اليوم الإثنين، بعد أن بلغ سعره ما بين 5200 و5400 ليرة لبنانية.

مقالات ذات صلة