رياضة

الجزيرة يواجه الوحدات بدون حارس مرمى

بالحبر السري

موقف لا يحسد عليه !! هو الوصف الأدق لحال المدرب الوطني أمجد أبو طعيمة أثناء إعداده لفريق كرة القدم الأول بنادي الجزيرة لنهائي كأس الكؤوس “2021”، فبعد إقناع اللاعبين بالعودة للتدريبات وإنهاء إحتجابهم بسبب تأخر المستحقات المالية كانت الصدمة الكبرى بإصابة حارسي المرمى الأساسي والبديل بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

الناطق الاعلامي باسم فريق كرة القدم راضي الزواهرة أكد أن الفريق سيتوجه للمباراة يوم الأحد المقبل بدون حارس المرمى، فالحارسين المصابين صاعدين أساسا من الفئات العمرية، ولا يمكن للفريق التعاقد مع حارس مرمى بسبب العقوبات المفروضة عليه، مما يضعه بموقف صعب جدا؛ فحارس المرمى نصف الفريق ولا يمكن الإستغناء عنه.

وكشف الزواهرة في حديثه لموقع ملاعب عن استغرابه رفض الاتحاد طلب النادي تأجيل المباراة، خصوصا وأن الموسم في بدايته وتداعيات هذه الحادثة ستكون سلبية على سمعة كرة القدم الأردنية وليس فقط نادي الجزيرة، كاشفا عن إمكانية إقامة المباراة قبل فترة التوقف الدولي في شهر أيار المقبل .

وتابع : ” نحن في ظروف استثنائية بسبب جائحة صحية عالمية، الاتحاد قام بإلغاء بطولة كأس الأردن في الموسم الماضي بسبب الظروف الصحية، ولكنه يرفض تأجيل مباراة واحدة الآن !! لماذا علينا أن نتعرض لهذا الموقف الصعب، وأن نجد أنفسنا محبرين على إشراك لاعب في مركز حارس المرمى !؟” .

ونفى الزواهرة المعلومات المتداولة عن قرار المدرب أبو طعيمة إشراك المدافع محمد الباشا في مركز حارس المرمى، مؤكدا أن الملف لم يتم فتحه حتى الآن بين الجهاز الفني واللاعبين، علما أن الفريق عاد للتدريبات منذ “4” أيام عقب الإنقطاع بسبب الإضراب .

وسيلعب الجزيرة مع الوحدات في نهائي كأس الكؤوس كونه وصيف دوري المحترفين في الموسم الماضي، وبالإضافة للحارسين، سيحتجب عنه أيضا لاعبه علي علوان الذي أصيب بفيروس كورونا في معسكر المنتخب الوطني في الإمارات، ولا زال يخضع للعزل الصحي هناك، كما سيغيب المهاجم عبد الله العطار بسبب تمزق عضلي بسيط.

مقالات ذات صلة