رياضة

ثلاثية الإنتر تهز ميلان

بالحبر السري

حسم الإنتر «ديربي ميلانو» بفوزه على مضيفه ميلان (3 – صفر)، بفضل ثنائية للأرجنتيني لاوتارو مارتينيز، وهدف من المهاجم الدولي البلجيكي روميلو لوكاكو، ليحلق منفرداً في صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم.
وبانتصاره في منافسات المرحلة الثالثة والعشرين، وسَّع إنتر الهوة مع غريمه ثاني الترتيب إلى 4 نقاط (53 مقابل 49)، وحقق فوزه الرابع توالياً في الدوري، وحافظ على سجله خالياً من الهزائم في المراحل السبع الأخيرة (5 انتصارات مقابل تعادلين)، مستفيداً من حيويته ومستغلاً انعدام أي ضغط في المسابقات الأوروبية على جدوله.


في المقابل، سقط ميلان للمباراة الثانية على التوالي في الدوري بعد خسارته بهدفين نظيفين أمام سبيتسيا في المرحلة السابقة، كما عاد بتعادل مخيب أمام رد ستار الصربي 2 – 2 في ذهاب دور الـ32 من الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ)، في فترة تراجع أدائه مع بداية العام الحالي حيث خسر 4 مرات إضافة إلى الخروج من الكأس المحلية.


ومنذ الثاني من أبريل (نيسان) 2011، لم يُقَم «ديربي ديلا مادونينا» في وجود تنافس بين إنتر وميلان على الصدارة.
وتواجه الإنتر مع ميلان بعد شهر من مواجهتهما في الدور ربع النهائي من الكأس المحلية، انتهت بفوز الأول 2 – 1 وبعراك بين الهدافين لوكاكو والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش.


ودفع المدربان بجميع أوراقهما الرابحة في الملعب، فأشرك مدرب إنتر أنطونيو كونتي الثنائي الخطر في الهجوم لوكاكو ومارتينيز ضمن خطة 3 – 5 – 2. فيما راهن مدرب ميلان ستيفانو بيولي على رأس الحربة إبراهيموفيتش بدعم من الثلاثي البلجيكي اليكسيس سالميكرز والتركي هاكان جالهان أوغلو والكرواتي أنتي ريبيتش ضمن خطة 4 – 2 – 3 – 1.

وسريعاً أظهر الثنائي لوكاكو – مارتينيز خطورته، بعدما اقتحم البلجيكي منطقة الجزاء فمرر كرة أرضية عادت إليه من مدافع ميلان الدنماركي سيمون كيار، ليعيد الكرّة بنجاح هذه المرة متقنة للأرجنتيني المتربص بمفرده في المنطقة أمام الحارس، الذي سجل دون أي صعوبة برأسه هدف السبق في مرمى الحارس جانلويجي دوناروما بالدقيقة الخامسة.


وحاول ميلان الرجوع والتعادل، وسنحت لإبراهيموفيتش فرصة تصدى لها الحارس هاندانوفيتش، وجاء الشوط الثاني صاعقا لميلان حيث سجل مارتينيز الهدف الثاني للإنتر إثر عدة تمريرات قصيرة، ثم عرضية دخل إلى المنطقة اقتنصها الأرجنتيني في الشباك بالدقيقة 57.

وأبى لوكاكو إلا أن يترك بصماته التهديفية في «الديربي» عندما تسلم كرة في العمق وتوغل وتخلص من العاجي فرانك كيسييه، وسدد كرة أرضية بقدمه اليسرى عجز الحارس عن صدها ليخرج الإنتر فائزاً بثلاثية نظيفة.
وعلى ملعب «إينيو تارديني»، تعادل بارما مع ضيفه أودينيزي 2 – 2.

مقالات ذات صلة