رياضة

النصر يغدر بنجومه.. لـخطف نجم الهلال بصفقة كبرى

بالحبر السري

أشعل نادي النصر، سوق الميركاتو في المملكة العربية السعودية، بصفقاته المدوية، التي حسمها رسميًا، أو اقترب منها خلال الأيام القادمة.

والنصر استعد للموسم الرياضي الجديد 2020-2021، بحسم 11 صفقة رسمية؛ هم: “أمين بخاري، علي لاجامي، عبدالله الشنقيطي، أسامة الخلف، كيم جين سو، عبدالعزيز العلاوي، عبدالمجيد الصليهم، علي الحسن، سلطان العنزي، عبدالفتاح عسيري، بيتي مارتينيز”.

ولم يكتفِ النصر، بهذه الصفقات الكبرى، بل أكد أكثر من إعلامي قريب من قلعة العالمي، أن هناك صفقات مرتقبة ستهز المملكة، في الأيام القادمة.

ومن أجل إتاحة الفرصة لتسجيل الصفقات الجديدة، قرر مجلس إدارة النصر، التخلص من عدد من نجومه الكبار؛ وهم:

1- قلب الدفاع عمر هوساوي.
2- متوسط الميدان البرازيلي بيتروس أراوخو.
3- الجناح النيجيري الطائر أحمد موسى.

والمثير في الأمر، أن هذا الرباعي الكبير يرتبط بعلاقة خاصة مع نادي النصر، منذ الانضمام إلى صفوف الفريق الأول لكرة القدم، خلال السنوات الماضية.

وهوساوي هو أحد أقدم نجوم النصر، في الجيل الحالي، بينما يحيى الشهري، فضل الانضمام إلى العالمي، عن الهلال، في عام 2013، في الوقت الذي يعتبر فيه موسى، أغلى صفقة في تاريخ المملكة العربية السعودية.

أما بيتروس، فكان من المقرر أن ينتهي عقده، في يونيو 2020، ولكن النصر، قام بتفعيل بند التجديد، لمدة موسمين قادمين، حتى 2022.

ولكن، السؤال الذي يطرح نفسه هو: “لماذا قرر مجلس إدارة النصر (الغدر) بهؤلاء النجوم الكبار؟”

  • أولًا: إصابات متكررة
    التضحية بهوساوي، الذي انضم إلى النصر، في عام 2011، يأتي بسبب معاناة اللاعب من الإصابات المتكررة في السنوات الماضية، وتعزيز هذا المركز، بالثنائي الشاب علي لاجامي وعبدالله الشنقيطي.
  • ثانيًا: قائد الهلال
    أما التضحية ببيتروس، على الرغم من التمسك به سابقًا بتفعيل بند تجديد عقده، فيأتي بسبب التعاقد مع الصليهم والحسن، وأيضًا الاقتراب للغاية من حسم صفقة التعاقد مع سلمان الفرج.

وقد اكد مصادر أن الفرج، بدأ بالفعل خطة الرحيل عن الهلال، وذلك بعد تلقيه عرضًا ماليًا ضخمًا من النصر.

  • ثالثًا: صفقة الزعيم
    أما التضحية بأحمد موسى، فتأتي مع احتمالية خطف النصر، صفقة الهلال المرتقبة، بالتعاقد مع الإسباني أليخاندرو بوزويلو، جناح تورنتو الكندي.

حيث بدأت إدارة النصر، التفاوض مع بوزويلو، لضمه إلى صفوف الفريق الأول لكرة القدم، كبديل محتمل للإسباني الآخر خوان ماتا.

ويسعى النصر، لحسم صفقة ماتا، صانع ألعاب مانشستر يونايتد الإنجليزي، حيث عرض عليه راتب سنوي 15 مليون دولار.

مقالات ذات صلة