شاهد على البلد

وزراء الخارجية.. خطة الضم سيكون لها عواقب خطيرة

بالحبر السري

قال وزراء خارجية الأردن ومصر وفرنسا وألمانيا إن خطة الضم سيكون لها عواقب خطيرة على أمن واستقرار المنطقة وستشكل عقبة كبيرة أمام جهود تحقيق سلام شامل وعادل.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، بدعوة من الأردن عبر آلية التواصل المرئي، الثلاثاء، مع وزراء خارجية مصر سامح شكري وفرنسا وألمانيا والأمين العام للجهاز الأوروبي للعمل الخارجي، الثلاثاء، لبحث المستجدات في القضية الفلسطينية والحالة الراهنة للعملية السلمية.

وأكدوا أنهم متفقون على أن أي ضم لأراض فلسطينية محتلة سيكون انتهاكا للقانون الدولي ويهدد أسس عملية السلام، مشددين على أنهم لن يعترفوا بأي تغييرات في حدود 1967 لا يوافق عليها طرفا الصراع.

مقالات ذات صلة