مجلس الأمة

الزعبي: راتب موظفين إثنين يعادل رواتب النواب والأعيان والحكومة

بالحبر السري - لندن - خاص

شن النائب فواز الزعبي هجوماً على الحكومات خلال كلمته في مشروعي قانوني الموازنة العامة والوحدات السكنية، وقال للرئيس: “نحن نعيس في ضنك إقتصادي وخطية الشعب في رقبتك، وجلس في مكانك من خدعوا الوطن وباعوا مقدراته”، واصاف عدد مجلس النواب “130” نائب والأعيان “65” والوزراء “33” في المقابل هناك إثنان رؤساء مجلس إدارات يتقاضون أكثر من رواتب الجميع مجتمعين، فأحدعن راتبه السنوي نصف مليون ونهاية الخدمة مليون دينار، فيما من حملوا العديد من الشهادات بلا عمل، وراتب مدير عام مصفاة البترول “600” ألف دينار ومسيطر على مقدرات هذا الوطن وتقاعدة مليون و400 ألف دينار، وأخذ السنة الهجرية والميلادية.

وزراء كانوا يحضرون مؤتمرات في دول الجوار وكانت العقود لابنائهم، ومستثمر عليه 450 مليون تهرب ضريبي فكم يبلغ قيمة التضرب الضريبي، ونوه إلى ما يحصل في جمرك السيارات، وطالب بتشكيل لجنة حكومية لمحاسبة من أضاعوا على الوطن “450” مليون دينار.
وهاجم شركات التأمين كون السيارات لم تخرج من البيوت كونها محجورة لمدة عام ولم تعمل، وطالب بالتشديد على البنوك وشركات الإتصالات.

وتسائل الزعبي، هل يتم تخصيص السواقين لقريب لوزيرة الطاقة يملك شركة منظفات؟، و”اللي بده يعمل مصنع بصير معه ضغط” ، وطالب الرئيس بفتح الحدود مع سوريا كونها العمق الإقتصادي، وقال ” لقد انتقمت الحكومة من أبناء الرمثا بإغلاق الحدود”

ورئيس وزراء يغير البدلة على شكل الوردة، مضيفاً ان من يجب أن يتحدث عن المؤية من خدموا البلاد وليس من يقوم أشخاص محددين يتنقلون بين الوظائق بالظهور على شاشات التلفزيون للحديث عن المؤية، ووجه حديثه للرئيس قائلاً: ” انت قامة وطنية ووالدك كذلك وما ذكرته ليس في حكومتك والناس محتاجة .

وختم حديثه الحكومة أسست شركة الكهرباء تحت التصفية وخسارتها مليون دينار بدل نهاية خدمة و30 مليون خسارة تأسيس والرواتب وديوان الرأي والتشريع عمل لها قانون لأن اربعة من أبناء المتنفذين يعملون بها، ونالوا على مكف’ فلكية بلغت 222 ألف دينار

مقالات ذات صلة