فلسطين

3 وفيات و208 إصابات جديدة بالفيروس في الأراضي الفلسطينية

بالحبر السري

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الأحد، عن تسجيل 208 إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد، 185 منها في محافظة الخليل؛ ليرتفع إجمالي الإصابات في الأراضي الفلسطينية إلى 4458.

وأضافت الوزارة أن الحالات الجديدة المسجلة منذ التحديث المسائي (الساعة 9:00) من مساء السبت، وحتى الساعة 9:00 صباح الأحد، بينها 185 في محافظة الخليل، و11 في محافظة بيت لحم، وإصابتان في محافظة طولكرم، و10 إصابات في محافظة نابلس.

وأعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة، وفاة فلسطينية سبعينية من مخيم الفوار في محافظة الخليل، إثر إصابتها بفيروس كورونا، وقد كانت تعاني من أمراض مزمنة، ما يرفع حصيلة وفيات الأحد إلى 3.

وأشارت إلى تسجيل 19 حالة تعافٍ لمصابين من فيروس كورونا، 18 منهم في محافظة نابلس، وحالة في محافظة جنين، لتصبح عدد حالات التعافي 656، وعدد الحالات النشطة 3783، فيما توفي 19 شخصا.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية الفلسطينية غسان نمر لـ “المملكة”، إن “الوضع الوبائي في الأراضي الفلسطينية في غاية السوء”، لافتا النظر إلى أن “الخليل أصبحت منطقة موبوءة بالكامل”.

وأضاف في بيان للوزارة أن “الإعلان الجديد لحالة الطوارئ الذي أصدره الرئيس الفلسطيني الأحد، لا يعني بالضرورة تمديد الإغلاق الحالي”.

وقال إن تمديد الإغلاق الحالي الذي ينتهي مساء الثلاثاء، يعتمد على تقارير لجنة الطوارئ العليا، واجتماع مجلس الوزراء الاثنين، وتقارير اللجنة الوزارية المكلفة بدراسة الوضع الوبائي في محافظة الخليل.

وأوضح نمر أن رئيس الوزراء سيجتمع الاثنين بلجنة الطوارئ العليا وقيادة الأجهزة الأمنية، ويترأس جلسة مجلس الوزراء الأسبوعية، وبعدها يقرر بالتنسيق مع الرئيس تمديد الإغلاق الحالي من عدمه.

وأصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الأحد، مرسوما بتمديد حالة الطوارئ لمدة شهر تبدأ من اليوم، لمواجهة استمرار تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأعلنت الحكومة الفلسطينية، الأربعاء الماضي، إغلاق جميع المحافظات في الضفة الغربية المحتلة، ابتداء من صباح الجمعة ولمدة 5 أيام؛ وذلك للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية، إبراهيم ملحم، إن الإغلاق يشمل “كل محافظات الضفة بما في ذلك المدن والبلدات والقرى والمخيمات، ابتداءً من صباح الجمعة ولمدة 5 أيام، وستغلق جميع المرافق الاقتصادية باستثناء الصيدليات والمخابز. وستمنع الحركة والتنقل”.

وفا

مقالات ذات صلة