بلاد النيل

مصر تسجل أول وفاة بفيروس كورونا المستجد

بالحبر السري - لندن

أعلنت وزارة الصحة المصرية الأحد أنه تم تسجيل أول وفاة بفيروس كورونا المستجد في البلاد موضحة أن المصاب الذي فارق الحياة مواطن ألماني وصل إلى مصر قبل سبعة أيام.
وقال المتحدث باسم الوزارة خالد مجاهد في بيان إن “المواطن الألماني يبلغ من العمر 60 عاما وتوفي الأحد في مستشفى الغردقة العام” الذي نقل إليه الجمعة.
وهذه أول وفاة بفيروس كورونا المستجد في إفريقيا.
وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة أن المواطن الألماني ظهرت عليه أعراض مرضية تتمثل في ارتفاع بدرجة الحرارة عند وصوله من محافظة الأقصر إلى الغردقة، حيث توجه إلى مستشفى الغردقة العام مساء يوم وصوله الجمعة 6 مارس (آذار) لتلقي الرعاية الطبية”.

وأضاف: “تم إجراء الفحوصات اللازمة له وسحب العينة التي جاءت إيجابية لفيروس كورونا المستجد وتم وضعه في الرعاية المركزة نظرا لمعاناته من فشل تنفسي ناتج من التهاب رئوي حاد ثم ساءت حالته وحدث اضطراب في درجة وعيه، وتوفي اليوم الأحد”.
وأشار المتحدث إلى أن المواطن الألماني “لم يمكث في مصر سوى سبعة أيام فقط”.
ورست الباخرة السياحية “إيه سارة” في الأقصر الأحد وتم إجلاء كل ركابها بعد اكتشاف 45 حالة من المصابين بفيروس كورونا المستجد بينهم، بحسب مراسل لفرانس برس.
وأعلنت وزيرة الصحة هالة زايد الأحد خلال زيارة قامت بها إلى الأقصر برفقة وزيري السياحة والآثار خالد العناني والطيران المدني محمد منار أن 33 من السياح الأجانب و12 من أفراد الطاقم المصريين الذين كانوا على متن الباخرة أصيبوا بالفيروس.
ووضع المصابون جميعهم في مستشفى مخصص للعزل.

وفي تصريحات للصحافيين أثناء زيارتها للأقصر أكدت زايد أن “مواطنة أمريكية من أصل تايواني هي سبب الإصابات” على متن الباخرة.
وأضافت أن “الإجراءات الاحترازية التي تتخذها مصر مشددة لأننا نقوم بمسح أكثر من مرة ونكتشف الحالات قبل أن تظهر عليها أي أعراض وهو ما حدث على متن الباخرة”، مشددة على أن كل الإصابات تم اكتشافها من دون أن تظهر عليها أي أعراض “وهو ما يثبت قوة نظام التقصي والترصد المصري”.
وقال رئيس الوزراء مصطفى مدبولي السبت إنّ اختبارات أجريت لـ171 شخصا، هم جميع من كانوا على متن الباخرة، أي 101 أجنبي و70 من أفراد الطاقم المصريين.
وكانت السلطات المصرية أعلنت في وقت سابق رصد ثلاث إصابات بالفيروس، الأولى لمواطن صيني “تعافى”، بحسب الوزيرة، والثانية لمهندس بترول كندي الجنسية، والثالثة لرجل مصري (44 عاما) عاد من صربيا عبر فرنسا التي أمضي فيها 12 ساعة.

المصدر:القدس العربي .

مقالات ذات صلة