محليات

الخلايلة في قضاء رحاب

بالحبر السري

افتتح وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية رئيس مجلس إدارة صندوق الزكاة، الدكتور محمد الخلايلة اليوم الأربعاء، الملتقى الخيري في قضاء رحاب بمحافظة المفرق.

وقال الخلايلة أن صندوق الزكاة وبالتعاون مع البرامج الوقفية التابعة للوزارة لديه العديد من البرامج المتمثلة بالملتقيات الخيرية التي يأتي تنفيذها ترجمة لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني للحكومة في التواصل مع المواطنين وتلمس حاجاتهم وتقديم المساعدات اللازمة لهم، مشيرا الى وجود برنامج سنوي ينفذه صندوق الزكاة لاقامة ملتقيات خيرية، حيث يتم الوصول لجميع مناطق المملكة، لاسيما مناطق جيوب الفقر. وأضاف انه تم توزيع 400 قسيمة شرائية و200 طرد خيري، لافتا الى انه سيتم تقديم مساعدات مالية نقدية لعدد من طلبة الجامعات المعوزين، كما تم تنفيذ خمسة مشروعات أغنام للاسر الفقيرة لتمكينها من أن تعيل نفسها، اضافة الى وجود كفالات لأيتام من أبناء القضاء ومساعدات شهرية ثابتة لبعض الأسر المحتاجة. وأشار الخلايلة الى ان صندوق الزكاة يقوم بتقديم المساعدات النقدية الشهرية الثابتة لنحو 5000 أسرة فقيرة ومحتاجة وطالب علم جامعي فقير ويتيم، اضافة لتقديم مشروعات انتاجية للاسر المحتاجة وتفعيل الأسهم الثمانية للزكاة التي نص عليها القرآن الكريم، موضحا انه خلال جائحة كورونا تم استهداف المتعطلين عن العمل وعمال المياومة المتضررين من آثار الجائحة، وتم توزيع المساعدات العينية والنقدية عليهم ضمن امكانيات صندوق الزكاة والبرامج الوقفية.

وبين ان صندوق الزكاة اطلق مبادرة تأمين وحدات سكنية للأسر الفقيرة، بالتعاون مع الديوان الملكي الهاشمي، حيث تم المباشرة في عملية إعداد المخططات والدراسات لبناء منازل لبعض الأسر، اضافة لترميم وصيانة منازل للاسر المحتاجة.

ووجه وزير الأوقاف المعنيين في مديرية أوقاف المفرق لدراسة جميع المطالب والمقترحات التي تم طرحها خلال إفتتاح الملتقى الخيري في قضاء رحاب لدراستها من قبل الوزارة وصندوق الزكاة.

وثمن الخلايلة الالتزام والوعي لدى رواد بيوت الله والتزامهم باجراءات السلامة العامة في المساجد، مثمنا جهود الأئمة والمؤذنين والخطباء في حسن توجيه الناس وتعزيز ثقافة المحافظة على بيئة المساجد لمواجهة انتشار وباء كورونا.

من جانبها، أشارت النائب ريما العموش الى أن جائحة كورونا تركت أثرا كبيرا في قضاء رحاب كما هو حال مختلف مناطق المملكة، مشيدة بجهود وزارة الأوقاف وصندوق الزكاة في الوقوف مع الأسر الفقيرة والمحتاجة والمتضررين من آثار الجائحة.

بدوره، طالب رئيس مجلس محافظة المفرق عرب أخو أرشيدة بافتتاح مكتب أوقاف في القضاء، وسد النقص من الأئمة والمؤذنين في مساجد القضاء، وزيادة عدد الأسر المستهدفة من المشاريع الانتاجية لتعزيز الإنتاجية لدى الأسر المحتاجة والفقيرة. وثمن مدير قضاء رحاب رئيس لجنة بلدية رحاب الدكتور مخلد الحماد دور الوزارة والصندوق في تعزيز التنمية في المجتمع، وتقديم الخدمات والمساعدات للفقراء والمحتاجين.

وحضر افتتاح الملتقى مدير عام صندوق الزكاة الدكتور عبد السميرات ومدير أوقاف المفرق محمد الحسبان.

مقالات ذات صلة