محليات

المعايطة: انتهاك صريح للحقوق العمالية

بالحبر السري

استهجن رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال الاردن مازن المعايطه، قرار وزارة العمل بخصوص عدم اعتبار أيام الحظرالشامل عطلة رسمية، “بحجة” أنها صادرة عن المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، وليس بموجب بلاغ صادر عن رئيس الوزراء أو مجلس الوزراء.

وأكد المعايطه في تصريح صحفي اليوم الخميس 5/11/2020، رفض الاتحاد العام للقرار، مؤكدًا أنه أتخذ بشكل متسرع دون سند قانوني وبشكل يخالف التشريعات الناظمة وقانون العمل.

وقال المعايطه،”إن ما يسري على أيام الحظر الشامل المفروضة جراء جائحة كورونا، يجب أن ينسحب على العطل الرسمية الصادرة بموجب بلاغ من رئيس الوزراة في المناسبات والأعياد”، مشيرًا إلى أنّ هذا القرار انتهاك صريح للحقوق العمالية وتعدٍ صارخ عليها.

وأضاف، “إن الآثار السلبية التي لحقت بشريحة العمال جراء التداعيات الاقتصادية لجائحة كورونا تتطلب قرارت من وزارة العمل من شأنها الوقوف بجانب العمال وضمان حقوقهم، لا أن تساهم بتفاقم الاوضاع المعيشية التي يتعرضون لها جراء قرارت تخفيض الأجور بموجب قانون الدفاع والبلاغات الصادرة بموجبه”.

ودعا رئيس الاتحاد، وزارة العمل إلى إعادة النظر بالقرار، مشددًا على ضرورة “إشراك الاتحاد العام والنقابات العمالية بأية قرارات تمس شريحة العمال أوتؤثر عليهم أو تتعلق بالحقوق العمالية المكفولة لهم بموجب التشريعات الناظمة”.محذرًا في الوقت ذاته من أن هذا القرار سيؤدي إلى نزاعات عمالية وتوتر في علاقات العمل في شتى القطاعات والمنشآت الاقتصادية.

وكانت وزارة العمل قد أعلنت في تصريح صحفي على لسان الناطق الإعلامي باسمها، محمد الزيود، أن أيام الحظر لا تعتبر عطلة رسمية، كونها صادرة عن المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، وليس بموجب بلاغ صادر عن رئيس الوزراء أو مجلس الوزراء.

واضاف، في تصريح صحفي أمس، إن احتساب أجور العاملين عن أيام الحظر في ظل قانون العمل وأمر الدفاع رقم 6 والبلاغ رقم 10 الصادر بموجبه يختلف بحسب الحالة التي يكون فيها يوم الحظر يوم دوام للعامل أو يوم عطلته الأسبوعية.

مقالات ذات صلة