فن

مايا دياب عن لبنان: بلد السرقة والنهب

بالحبر السري

هاجمت الفنانة اللبنانية مايا دياب من جديد السلطات اللبنانية وذلك بسبب المعاملة الغير مبررة لصديق لها منع من السفر في المطار.

حيث كتبت عبر حسابها الخاص على مواقع التواصل الاجتماعي: “في بلدٍ يسود فيه الفساد والسرقة والنهب واللاقانون، في بلد لا دواء فيه ولا مصاري ولا محاسبة على أي شيء لأيٍ من المسؤولين الوقحين، في بلد أقل ما قيل فيه “حارة كل من إيده إلو”، وصل صديق مقرّبٌ لي الى المطار ليسافر بعد فترة تجاوزت السنة من عدم سفره..”.

وتابعت: “وعند نقطة الأمن العام يتفاجأ بأنه ممنوع من السفر؟؟؟ لماذا..لأنّه وبحسب الحاسوب لم يدفع ظبط سرعة وقد تحوّل هذا إلى المحكمة..وبما أن صديقي منظّم جداً استطاع أن يعطي المسؤول هناك الوصل بالدفع مع كل إثباتات الدفع فكانت الإجابة بأنه لا يستطيع السفر وسحبوا منه جوازه..”.

وختمت :”معاملة تصحّ لمن في السلطة وليس لمن لا يزال يدفع مستحقات لا تستحقها السلطة ومع ذلك أوقف مثل المجرم أو المهرّب أو أو …هذا برسم من؟؟؟”.

وفي سياق آخر فإن مايا دياب قد طالبت مؤخراً بتوحيد الكنيسة في ظل الظروف الراهنة التي يشهدها لبنان.

مقالات ذات صلة