فن

نجاة الاعلامية المصرية منى عبد الغني من الموت

بالحبر السري

كشفت الإعلامية المصرية منى عبدالغني، أنها تعرضت لحادث سير أثناء ذهابها إلى الاستوديو، لتؤكد أنها نجت بالفعل من الموت.

وأضافت: “أنا مسكت أعصابي بالعافية لأني كنت داخلة في حادث موت.. والحادث حصل عند نادي الجزيرة، ووجدت سيارتين نقل تسيران عكس الاتجاه، وتمالكت أعصابي، لكي التقط أرقامهما، وصورتهما بعدما عملت (يوتيرن) بالسيارة وعدت مرة أخرى لكي أحذر السكان الموجودين في (الكومباوند) الذي أعيش فيه، لأن ابن جارتي توفي في حادث مشابه منذ فترة”.

وتابعت: “أقول للناس خلوا بالكم، وأقول للمحافظ والناس اللي بتديهم تصريح يشتغلوا إن فيه مواعيد يشتغلوا فيها في الفجر، وليه يمشوا في العكسي.. الناس بتموت كل يوم وابني منذ سنتين تعرض لحادث أيضا بسبب واحد يسير عكس الاتجاه.. وطول الوقت بنموت بسبب السير العكسي وواحد عايز يوفر اتنين تلاتة لتر بنزين يعني”.

يذكر أن منى عبدالغني قد تعرضت لوعكة صحية في يوليو الماضي، حيث أصيبت بهبوط في الدورة الدموية؛ ونُقلت إلى المستشفى لتلقي العلاج، وكان ذلك عقب انتهاء حلقة من برنامجها “الستات ميعرفوش يكدبوا”.

وفي وقت سابق، أعلنت أنها تستعد للعودة إلى التمثيل مرة أخرى، حيث تختار بين عدد من السيناريوهات المعروضة عليها، مؤكدة أنها ترغب في العودة بعمل اجتماعي هادف.

مقالات ذات صلة