فن

باسم ياخور يكشف عن نجاته من الموت بإعجوبة

بالحبر السري

كشف الفنان السوري باسم ياخور من خلال احدى مقابلاته التلفزيونية عن نجاته من حادثة كادت تودي بحياته ، وذلك اثناء تصويره احدى مشاهده في أحد الاعمال في العاصمة السورية دمشق .

حيث انه قال : “اراد أحد العاملين ويدعى خالد استشارتي في أمر ما وقد وعدته بالاستجابة له إلا أن الأخير بدأ يلاحقني حتى في أوقات الاستراحة معرباً عن رغبته في التحدث معي “.

واضاف : ” عند انتهائي من التصوير اردت أن استقل سيارة فريق العمل ، الا ان الشاب قد رفض ذلك وطلب مني أن استقل سيارة أخرى ليتمكن من التحدث معي .

واشار إلى أنه استجاب لطلبه وأنه علم بعد ذلك أن السيارة الأولى تعرضت لحادث اصطدام أودى بحياة كل من فيها.

مقالات ذات صلة